موالح تعود في عدد جديد

Mawaleh0014آويهاااااااااااااااااااااااااااااااااااا اشتقنالكون يا أحباب…

آويهاااااااااااااااااااااااااااااااااااا ورجعنا من بعد غياب…
آويهاااااااااااااااااااااااااااااااااااا وتعذبنا بهالكم شهر كتير…
وآويهاااااااااااااااااااااااااااااااااا بملقاكون نسينا كل العذاب…

لقراءة العدد الجديد من موالح على الانترنت… اضغط هنا

لتحميل العدد الجديد من موالح… اضغط هنا

صدر العدد رقم 13 من موالح

بناءً على نتائج الاستبيان السابق لموالح حول تقليص المحتوى أو الإصدار، ستحاول موالح الإبقاء على إصداراتها بشكل متواتر، لكن مع ترقيم الأعداد في العام الثاني، لأننا [Read more…]

I Wanna Be Mawaleh

Seeing people getting left out – emotionally, socially, mentally, physically – you name it! – has always made me mad for as long as I can remember. I grew up like one of those girls who other kids think is weird but can’t quite put a finger on it. Still I was taller than everyone else in my age group so I was used to sticking up for myself and other people. I am a pretty polite person but I got into lots of trouble for saying what I thought at school especially when I was pointing out something I considered an injustice. I would go and shout at the big boys beating up a little kid for his lunch money and tell the teacher off when they made an assumption about a usual suspect. It didn’t make me popular but I usually didn’t care as long as I wasn’t lonely.

When I was 16, a guy came to our school and came out to me after [Read more…]

Sarmad and Working with Mawaleh

I first met Sami/Mahmoud through his blog which talks about local Syrian matters from a gay man’s point of view. I asked if there was a way for me to do my part and help promote gay rights in Syria, and imagine my thrill when his response was the suggestion of starting this magazine. I knew then that the mission ahead was not an easy one, and that we would face much opposition from within our ranks as well as from the others, not to mention the prohibition of such activity in Syria by the ruling regime.

Nonetheless, this opposition cannot be compared to the main difficulty of [Read more…]

They Call Me Drama

Mawaleh was at first an idea which later became an obsession. I gave it lots of my time and effort, because, after a few issues, I thought that it was really worth the trouble. But when producing the first few issues, I really felt like I wasn’t going to continue contributing due to the lack of connection and the everyday threats of being mortared, bombed or arrested.

I had to run away from my hometown. Run away from all the fears and insecurities everybody imprinted onto my body and mind. Yet again, I lost the contact even though I was outside of Syria. I couldn’t take my PC with me, and things weren’t as promised or as I suspected. I found myself with drips of internet from time to time, until one of my roommates donated his laptop to me to work on while [Read more…]

Mawaleh #12.5

Mawaleh 12.5

Mawaleh is the only LGBTQI magazine in Syria. It’s been a year, and now, we are celebrating our ups and downs in one issue in Arabic and English.  Read it here.

موالح هي المجلة المثلية الوحيدة في سوريا، وقررنا الاحتفال بعامنا الأول بإظهار نقاط ضعفنا وقوتنا في عدد باللغتين العربية والإنكليزية، يمكنكم قراءته وتحميله من [Read more…]

استبيان آراء حول تقليص مجلة موالح

مخاطر ارتداء الألبسة الضيقة

رغم أن لبعض الألبسة الضيقة مثل، الكولونات وغيرها، فوائد في بعض أمراض الدوالي، إلا أن ارتداء الملابس الضيقة قد يترتب عليه مخاطر صحية لكلا الجنسين، سنسردها هنا بإيجاز.

-1 تضغط الألبسة الداخلية الضيقة والكولونات على منطقة أسفل الرحم لدى النساء، مما يجعلها تتسبب في التهابات المجاري البولية، إذا كنت أكثر عرضة لالتهابات المجاري البولية، عليك التوقف عن ارتداء الملابس الداخلية الضيقة. ذات المرض قد تتسبب به الألبسة الداخلية لدى الرجال. التهاب المجاري الجنسية لدى الجنسين يؤدي إلى “فرط نشاط المثانة” الذي يعد مرضاً بحد ذاته، كما أنه قد يؤدي إلى [Read more…]

ما فيها ما تكون عوجا

أنو نحنا كنا مقررين نعمل عدد نتسلى فيه وننبسط وما نحكي عن إشيا مزعجة، بس ما في خواص، كل شي حوالينا بيذكرنا قديشها عوجا، وما فيها تزبط بلا ما تكون عوجا.

أنو يا أخي ويا أختي، نحنا اقترحنا مبادرة منشان نعمل مسيرة فخر مثلية، وقلنا لحالنا هالمبادرة ممكن تحسس العالم قديش نحنا منقدر نكون أقوى لو اتحدنا مع بعض، بس اللي صار يا حبايبنا أنو طلعلنا شي كم حدا من اللي ما عجبهون الحكي، وقال شو، ما بدنا هالشغلات، سألناهون، ليش بقا سيدي قام كل حدا منهون طلع بقصة لحالو، ونحنا اللي كنا مفكرينهون متفقين.

في حدا قال أنو أنا ما بفتخر بمثليتي، قلنالو حقك واعتذرنا، وفي حدا قال هالشغلات غربية ودخيلة علينا، قلنالو طيب ومتل ما بدك، وفي حدا قال مو وقتها هلق، قمنا انزعجنا منو شوي وما ردينا، بعدين نط حدا يا عيوني أنتو واحزروا شو قال؟ قال شو يا سيدي ملا أنت أنو نحنا ما بيصير نقبل الأشخاص المتحولين جنسياً معنا لأنو الغيريين، يعني السترايتات، بيتضايقوا، نحنا هون ما بقا فينا نستحمل، وقررنا نفتحلا ونشخر يا عيوني أنتو، شنو [Read more…]

<span>%d</span> مدونون معجبون بهذه: