أمن المعلومات

الكثير مِنا عندهُ العديد من الأسرار والملفات الخصوصية على حاسوبه، إن كان محمولاً أو مكتبياً. لكن الكثير مِنا لا يعلم مدى سهولة الوصول إلى تلك المعلومات حتى وبدون استخدام الكومبيوتر؛ أو مِن الممكن أن تكون تلك المعلومات مخزنة على كرت ذاكرة، أو فلاشه، أو قرص صلب خارجي؛ هذا لن يجعل منها أكثر أمناً من الحشرية، ولو أنه يجعلها كذلك من الإنترنت مثلاً. لكن ما الذي يمنع أي شخص من العائلة أو من الاصدقاء من حشر أنوفهم إذ ما نسيت حاسوبك أو وسيلة تخزينك معروضة لهم لكي يستخدموها؟.

الشيء الوحيد الذي من الممكن أن يوقفهم هو: حمايتُك لمعلوماتك إما بإخفائها أو تشفيرها. أنا لا أريد إعادة القصص الكثيرة التي تم بها اكتشاف العديد من الأسرار عن طريق هكذا هفوات؛ كما حصل مع أخي العزيز “امي ميداني” والذي تم الكشف بها عن ميوله الجنسية لأهله عن طريق كرت الذاكرة الذي نسيه في البيت. الكثيرون لا يريدون الإفصاح عن هويتهم وإبقائها سِراً؛ فإذا كُنت منهم فتابع معنا؛ وإن لم تكن فستجد ما تستفيد منه.

سنبدأ بمناقشة أمن المعلومات على شبكة الإنترنت لكي نعرف كيف نحمي انفسنا من المُتطفلين في المنزل أو خارجه؛ أو من الشبكة نفسها؛ مع انتشار الشبكات اللاسلكية حديثاً في سوريا يضعنا أمام خطر جديد أغلبنا لا يدري به ألا وهو تسريب أو سرقة المعلومات اللاسلكية، وعادة يتم ذلك عند عدم إعداد الشبكة بشكل صحيح. إذاً ما الخطوات التي علينا أخذُها لتفادي هذه الخُروقات الامنية؟

1 – وضع كلمة مرور لجهاز الكومبيوتر:

كلمة المرور لأي حاسوب؛ شخصي أو مُشترك؛ هي شيء رئيسي جداً؛ مع أنها لن تحمي معلوماتك على الجهاز، ولكنها ستمنع أي شخص على الشبكة اللاسلكية أو المحلية من التطفل والدخول إلى ملفاتك؛ أنصح أيضاً بقفل الجهاز كل مرة تريد تركه حتى ولو لفترة وجيزة بالضغط على مفتاحي: “Win + L”؛ عندها سيتم قفل الجهاز.

2 – استخدام مُتصفح وتحديثه بشكل دائِم:

إن اختيار مُتصفح هُو عملية اساسية في حماية معلوماتنا أثناء تصفحنا للإنترنت، مع وجود الكثير من المتصفحات في الساحة إلا أن القليل مِنها يتم استخدامه بشكل عالمي. بالنسبة لي فإني أنصح باستخدام متصفح “google chrome”؛ الذي اثبت جدارة وكفاءة عاليتان من حيثُ الأداء والسرية.

إذا كُنت تملك جهازاً من الطراز القديم فأنصح بتحميل آخر نسخة منه وبدون أي نوع من الإضافات؛ أما إن كان جهازك من الطراز الحديث فيمكنك عندها التعامل مع أي نوع من الإضافات بدون مشاكل.

مُلاحظــة: كُل المُتصفحات الحديثة تم إضافة خاصية التصفح الخفي إليها “تختلف التسمية من متصفح لآخر”، ما يحدث في هذا الوضع أنه لا يتم تسجيل أو حفظ اي شيء تقوم به في الذاكرة ويتم مسح كل شيء عند الخروج من الصفحة؛ يمكنك التصفح في هذا الوضع بالضغط على “ctrl + shift + N”؛ أنصح باستخدام هذا الوضع إذا كان يوجد عندك عدة حسابات، أو لا تريد حفظ ما تتصفحه.

– تحديث نسخة المُتصفح دائماً إلى آخر نسخة هو أمر ضروري جداً لسد الثغرات الأمنية، التي من الممكن أن تُستتخدم في سرقة معلوماتنا…

3 – استخدام برنامج تشفير بيانات وليسَ برنامج قفل ملفات:

الكثير لا يعرف ان أغلب برامج قفل الملفات مهما كان يبدو عليه قوياً، فهو يقوم فقط بقفل أو تعديل خيارات الوصول إلى المجلد أو الملف فقط، يُمكن لأي شخص مُتمرس إلغاء هذا النوع من الحماية والوصول إلى المعلومات بكل سهولة.

أما بالنسبة لبرنامج التشفير فيعمل على فكرة تشوية البيانات مما يجعل منها صعبة أو مستحيلة القراءة، أو الوصول، أو فك التشفير. يوجد الكثير من تلك البرامج والتي تعمل على كافة أنواع الميديا “الأقراص الصلبة، كروت الذاكرة، الفلاشات”؛ مع استخدامات متعددة وكثيرة؛ ومع وجود الكثير من هذه البرامج وبشكل مجاني كان اختيار برنامج صعباً جداً ولذلك سأذكر برنامجان ولك حرية الاختيار بينها.

1 – Truecrypt: هذا البرنامج من أكثر البرامج المُقيمة على الإنترنت من حيثُ الأداء، والميزات، وسهولة الاستخدام. أنصح باستخدامه إذ ما كان عندك خبرة في التعامل مع الكومبيوتر، أو عمليات التشفير.

2 – Sophos Free Encryption: هذه البرنامج سهل الاستخدام؛ فهو يوفر واجهة استخدام صورية للتعامل مع خيارات البرنامج؛ ويضيف نفسه على قائمة الزر الأيمن للفأرة، مما يجعل من عملية التشفير مشابهة لعملية ضغط الملفات، مع توفر خاصية لحذف الملف الأصلي بعد التشفير مما يساعد على وجود حماية أكبر للبيانات.

4- استخدام برنامج لتغيير الـ “IP” أو اخفاء الهوية:

عند الدخول إلى حساباتنا السرية فإنه من المفضل استخدام إحدى برامج إخفاء الهوية؛ مع ملاحظة هامة جداً؛ يجب دائماً فتحها مع الحساب السري مثلاً حساب “Facebook”؛ وعدم نسيانها من فترة لأخرى لأنه عندها سيتم حظر حسابك أو منعك من استخدام ميزات ما. البرامج المجانية لهذا الغرض ليست بالكثيرة وأذكر مِنها: “Hotspot Shield – Expat Shield – Tor”؛ كلها يعمل بكفاءة، وهي برامج مجانية ولكن تحوي على إعلانات لتمويل البرامج؛ لكن “Tor” لا يحتوي على إعلانات وهو أفضل برنامج لإخفاء الهوية؛ ولكن هو بطيء بعض الشيء.

5 – استخدام برنامج لمسح آثار التصفح واستخدام الملفات من الجهاز:

أنصح باستخدام برنامج مجاني لهذه العملية إذ لم تكن من مُستخدمي الإنترنت المُتقدمين؛ يوجد العديد من البرامج المجانية ولكن الاختيار سهل من بينهم “CClean”؛ يوجد منهُ نسخة مجانية، ونسخة أخرى للاستخدام المنزلي وتكون مدفوعة. يقوم هذا البرنامج بتنظيف آثار التصفح والملفات التي تم استخدامها على الكومبيوتر؛ مما يجعل تعقب ما تفعله على الجهاز أمراً صعباً.

 

نظراً لحجب بعض المواقع برامجها عن سوريا أو حجب سوريا للمواقع؛ فإني جمعتُ كل البرامج التي تحدثنا عنها في مجلد واحد لتحميلها إن احتاج الأمر:

http://www.4shared.com/folder/VcvPc7aO/Programs.html

نور معراوي

sgayrights@gmail.com

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: