ديك الجن الحمصي

ديك الجن الحمصي هو عبدالله بن رغبان الحمصي ، كان شاعراً مشهوراً لشعره الغزلي في الإناث والذكور على حد سواء، وببعض مدائحه ومما نقل عنه:

أعشق المرد والنكاريش والشيب

وعندي مثل البنين البنات

حد مايشتهى ويعشق عندي

حيوان تحل فيه الحياة

ولد في السلمية قرب حماة في عام 788 وكان معتدل التشيع، متعصباً للعرب وعاكفاً على اللهو. فاق بشعره شعراء عصره واشتهر حتى صار الناس يبذلون المال للحصول على قطعة من شعره، اشتهر بلقب ديك الجن الحمصي لأن عينيه كانتا خضراوين.

لم يتكسب من شعره فلم يمدح خليفة ولاسلطاناً على عادة شعراء زمانه، ولاسيما كبيرهم أبو الطيب المتنبي. ولم يغادر ديك الجن بلاد الشام طيلة حياته على الرغم من رواج أشعاره في العراق، ويروى أن أبا نواس،  شيخ شعراء المثلية عند العرب، قصد ديك الجن لما مرّ بالشام ولامه على تخوفه من مقارعة  الشعراء الفحول، وقال له إخرج فقد فتنت أهل العراق.

 له مراث شهيرة في الحسين بن علي، ومدائح في أحمد وجعفر بن علي. وكان أحد الشعراء الذين تخرج أبو تمام على شعرهم.

توفي في حمص في العام 850 عن عمر يناهز الثانية والسبعين، وتروي كتب التراث العربي عنه  أنه كان يهوى جارية اسمها ورد، وغلاماً يدعى وصيف، لكن عشقه للغلام كان أشد وأقوى من عشقه للجارية، وكان شديد الغيرة عليه، وفي إحدى المرات ضبط الغلام مع الجارية وهما يمارسان الحب معاً، مما أثار حنقه وغيرته، فقتلهما بسيفه وأحرق جسديهما وصنع من رماد الغلام برنية للخمر وكان يضعها على يمينه  في مجلس أنسه، وكان إذا إشتاق للغلام أمسك البرنية المصنوعة من رماده وقبّلها وملأ منها قدحه خمراً وبكى بشدة، ولقد أنشد قوله فيه:

أشفقت أن يرد الزمان بغدره       أو أبتلى بعد الوصال بهجره

قمر أنا إستخرجته من دجنه        لبليتي وأثرته من خدره

آه وصيف وقد قتلتك بيدي        فلك الحشا ولك الفؤاد بأسره

لديكِ الجن أقوال في الحكمة منها قوله: يرقد الناس آمنين وريب الدهر يرعاهم بمقلة لص.

آزادي ستان

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: